"كهرباء الخليل" و"مدى" توقعان اتفاقية بناء وتمديد شبكة الألياف الضوئية "الفايبر"

18/11/2021

"كهرباء الخليل" و"مدى" توقعان اتفاقية بناء وتمديد شبكة الألياف الضوئية "الفايبر", Responsive image

 

الخليل 18/11/2021 وقعت بلدية الخليل ممثلةً برئيسها الأستاذ تيسير أبو سنينة وشركة "مدى العرب لخدمات الإنترنت" ممثلةً برئيسها السيد محمد العلمي اتفاق تمديد شبكة الألياف الضوئية "الفايبر" عبر البنية التحتية لكهرباء الخليل اليوم الخميس في مجمع إسعاد الطفولة، وذلك تحت رعاية وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الدكتور إسحق سدر، وبحضور رئيس مجلس إدارة صندوق الاستثمار الفلسطيني الدكتور محمد مصطفى والسفير التركي لدى دولة فلسطين السيد "أحمد رضا دميرير" ومساعد محافظ الخليل الدكتور رفيق الجعبري، وعدد من أعضاء المجلس البلدي وطواقم البلدية والكهرباء ووزارة الاتصالات وشركة مدى المختلفة. 

 وتتضمن الاتفاقية انتفاع شركة مدى من البنية التحتية المملوكة لكهرباء الخليل وذلك لغايات تزويد المشتركين في منطقة امتياز "كهرباء الخليل" بخدمة الانترنت عبر الألياف الضوئية.
بدوره، رحب أبو سنينة بالجميع، مؤكداً أن هذه الاتفاقية تأتي ضمن الخطة الاستراتيجية لبلدية الخليل، مشيراً إلى أهمية توقيع هذه الاتفاقية، لما تشكله من منفعة لدى المواطن والتي بدورها تخفف من الأعباء الاقتصادية على المواطن، بالإضافة إلى زيادة سرعة الانترنت وبجودة أفضل، وقال: "أن الحلم تحول إلى حقيقة".

هذا ونقل الدكتور الجعبري تحيات محافظ الخليل، مشيداً بدور البلدية في تحقيق الإنجازات المختلفة بالمدينة، مثمناً جهود الجميع على إتمام هذا الإنجاز، والذي سيفتح أفاقاً جديدة في النمو والتطور ودفع عجلة الاقتصاد، آملا أن تحقق هذه الاتفاقية الغايات والأهداف لخدمة فلسطين.

وأعرب د. مصطفى عن سعادته بتوقيع الاتفاقية اليوم ما بين مؤسستين يفخر الصندوق بالشراكة معها، من ناحية شركة مدى العرب التي تمثّل قصة نجاح متميزة لشركة ريادية تنضم إلى نادي الشركات الكبرى، وكهرباء الخليل التي يحقق الصندوق معها الإنجاز تلو الآخر خاصةً في قطاع الطاقة البديلة وتوليد الكهرباء من الطاقة الشمسية. 

وقال د. مصطفى "إن برنامج عمل صندوق الاستثمار يقوم على فلسفة الشراكة والتكامل مما يعظم من الاستثمار من ناحية ويعزز من القطاع الخاص العامل في القطاعات المختلفة، ورفع مستوى الخدمة. 

بدوره قال الدكتور سدر "نساهم اليوم في تأسيس حقبة جديدة في عالم الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في فلسطين، نظراً لما تحققه تكنولوجيا الالياف البصرية (الفايبر) من قفزة نوعية في جودة الخدمات، أبرزها خدمات الاتصالات والانترنت"، مؤكداً أن الوزارة وضعت نصب أعينها تحديث السياسات التنظيمية لتوفير خدمات اتصالات وانترنت بأسعار عادلة في متناول الجميع، لافتاً إلى أنّ الأسعار ستشهد انخفاضاً جديداً مع دخول هذه التكنولوجيا الى الأسواق الفلسطينية، مشيداً بعلاقات التعاون بين الوزارة وبلدية الخليل، موضحاً أنّ البلدية لعبت دوراً كبيراً في إنجاز مشروع الترميز البريدي الوطني.
وأضاف د.سدر أن هذه التكنولوجيا الهامة من شأنها ان تساهم في تأسيس إقتصاد رقمي فلسطيني واعد، وتفتح المجال امام المبدعين من ابناء شعبنا للانخراط بمساحة اوسع في الاسواق العالمية، على صعيد تقديم منتجات وخدمات تكنولوجية وبرمجية منافسة، بالاضافة الى مساهمتها المباشرة في التحول الرقمي، وما يندرج تحت ذلك من مفاهيم كالذكاء الاصطناعي وانترنت الاشياء والمدن الذكية وغير ذلك الكثير. 

ان توقيع هذه الاتفاقية بين شركة توزيع كهرباء الخليل و شركة مدى العرب، خطوة مباركة، نثمنها، ونأمل ان تساهم في وصول خدمات الانترنت فائق السرعة الى كافة التجمعات السكانية بما يسمح لمواطنينا الكرام من الاستفادة من الفرص المتاحة عبر الانترنت، وحتى تتسع دائرة المشاركة والتفاعل، نحو مزيد من التوظيف للتكنولوجيا في تسهيل حياة البشر، ونحن بدورنا سنظل قربكم، نتابع تقدمكم، ونتأكد من سير العمل وفق الطريق الصحيح، ونستقبل ملاحظاتكم ونتعامل معها بايجابية ومرونة بما يحقق مصلحة المواطن والوطن وبما يضمن التوازن في إنجاح هذا المشروع.