وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تقيم حفلا ترويجيا لمشروع التكنولوجيا من أجل الشباب والوظائف TechStart

24/11/2022

وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تقيم حفلا ترويجيا لمشروع التكنولوجيا من أجل الشباب والوظائف TechStart , Responsive image

رام الله- فلسطين: أقامت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الفلسطينية أول أمس الثلاثاء ، حفلا ترويجيا لمشروعها (التكنولوجيا من أجل الشباب والوظائف "TechStart")في رام الله (وجاهيا) وغزة (افتراضيا) بحضور كل من معالي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات د. اسحق سدر وطاقم من الوزارة والمشرف الرئيسي على المشروع أ. رانية جابر مدير عام مركز الابداع التكنولوجي و الابتكار في الوزارة وشركة البدائل التطويرية (الجهة المنفذة للمشروع) وممثلين عن البنك الدولي، الاتحاد الاوروبي ، المملكة الهولندية، الوكالة السويسرية للتنمية والتعاون واتحاد شركات أنظمة المعلومات (بيتا)وممثلين عن قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات الفلسطيني وممثلي الوزارات وشخصيات اعتبارية اخرى.

يهدف مشروع التكنولوجيا من أجل الشباب والوظائف TechStart إلى دعم وتعزيز الاستثمار في الشركات الفلسطينية العاملة في مجال تكنولوجيا المعلومات من خلال فعاليات عدة منها الاستثمار في تطوير الموارد البشرية والكوادر العاملة في القطاع وتعزيز دور النساء والشباب ومساعدتهم على مواجهة معيقات سوق العمل، كذلك المساهمة في انشاء شركات تكنولوجيا جديدة لتوسيع نطاق الاعمال والخدمات التي يقدمها القطاع بشكل عام وذلك من خلال تقديم منح تمويلية تحفيزية لتشجيع الاستثمار وتطوير المنتجات والخدمات. بالاضافة الى بذل الجهود لتسويق القطاع عالميا وزيادة فرص التشبيك والتواصل مع شركات تكنولوجيا المعلومات العالمية.

وقد استهل الحفل معالي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات د. اسحق سدر في كلمة أكد فيها على أهمية هذا المشروع وبرامجه للنهوض بقطاع التكنولوجيا موضحا"يأتي مشروع TechStart استكمالاً لرؤية الحكومة والوزارة التي عبّرت عنها السياسات العامة والخطط الاستراتيجية القطاعية المتكاملة مع المشاريع الأخرى مثل مشروع دعم ابتكارات القطاع الخاص IPSD في وزارة الاقتصاد و Digital West Bank and Gaza الذي تنفذه الوزارة (وكلاهمابتمويل من البنك الدولي). كما اضاف " نظراً للتطورات المتسارعة في قطاع المعلوماتية والاتصالات وما رافق جائحة كورونا من تحديات وتغيرات (بعضها إيجابية مثل تسريع التحول الرقمي)،تبرز الحاجة إلى الاسراع في تنفيذ البرامج وايجاد المرونة في الاستجابة للتطورات والتحديات وتوجهات الأسواق خاصة في ظل المساهمات الإضافية لتمويل المشاريع، والجهود الخارجية التي تستهدف القطاع" .

وتخلل الحفل جلسة حوارية أدارها السيد سعيد ابو حجلة المدير الإقليمي لشركة البدائل التطويرية DAI ضمت كلأ من مدير البنك الدولي السيد ستيفان امبلاد ومدير التعاون في الاتحاد الاوروبي السيد ابراهيم العافية ونائب ممثل مملكة هولندا لدى السلطة الوطنية الفلسطينية السيد بنجامين انكر ومدير التعاون في الوكالة السويسرية للتنمية والتعاون السيد فيليب بوتلر حيث ناقش المحاورون خلال الجلسة دور الدول المانحة في تطوير قطاع تكنولوجيا المعلومات ودعمهم الخاص لمشروع التكنولوجيا من أجل الشباب والوظائف TechStartالممول من البنك الدولي والذي حصل على تمويل اضافي من كل من الحكومة الهولندية خلال العامين الماضيين والحكومة السويسرية خلال هذا العام ومن المتوقع ان يدعم الاتحاد الاوروبي المشروع بتمويل اضافي مطلع العام القادم.

ومن ناحيته اكد المهندس اشرف يازوري نائب رئيس اتحاد شركات انظمة المعلومات -بيتا خلال مداخلته من قطاع غزة عبر تقنية زووم على اهمية دعم تنفيذ المشاريع التطويرية التقنية مضيفاً " بسبب ارتفاع الطلب على خدمات تكنولوجيا المعلومات ودمج وتعزيز احتياجات التكنولوجيا في جميع القطاعات ، خاصة بعد تفشي وباء كورونا، وزيادة الطلب على تطوير الكفاءات والمهارات والخدمات المقدمة في هذا القطاع يجب علينا التركيز اكثر على دعم مثل هذه المشاريع والمشاركة في نجاحها، لذلك نجتمع اليوم لإطلاق مشروع التكنولوجيا من اجل للشباب والوظائف الذي سيساهم بشكل ملحوظ في دعم قطاع تكنولوجيا المعلومات بشكل عام".

من جهتها أكدت السيدة فريدة دياب مديرة مشروع التكنولوجيا من أجل الشباب والوظائفTechstartخلال عرضها لتفاصيل وبرامج المشروع على الاهتمام الذي يوليه المشروع تجاه فئة الشباب والاناث والمحفزات الي يتم تقديمها من اجل ذلك واوضحت" سنواصل عملنا من خلال مشروع TechStart لمساعدة الشركات في تنمية مهارات كوادرها البشرية وخلق فرص عمل جديدة كما ونتطلع للعمل مع الشركاء في قطاع تكنولوجيا المعلومات من اجل توسيع قاعدة عمل الشركات وبالتالي تنوع المنتجات والخدمات والتي من شانها ان تساهم في استهداف الاسواق الاقليمية والعالمية "

وفي كلمة الختام أشارت السيدة أندريا ماروسيك اخصائية القطاع الخاص في البنك الدولي إلى أهمية التعاون وتحديد الفرص والتركيز على بناء القدرات وأكدت على استعداد المانحين للمساعدة في التمويل والتشبيك ونقل المعرفةونوهت الى تكامل المشاريع التي يمولها البنك الدولي لتحقيق التنمية الاقتصادية المستدامة.

من الجدير ذكره ان مشروع التكنولوجيا من أجل الشباب والوظائف TechStartالذي تنفذه شركة البدائل التطويريةDAI لصالح وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات كان قد أطلق عدة برامج منها (برنامج دعم التعافي من جائحة كوفيد-19في الضفة وغزة، وبرنامج دعم تعافي التكنولوجيا والابتكار في غزة وبرنامج تطوير قدرات خدمات تكنولوجيا المعلومات وبرنامج تطوير منظومة الأعمال لخدمات تكنولوجيا المعلومات) وقد استفادت حوالي 40 شركة من المشروع حتى الآن وما زال المجال مفتوحا، وسيتم إطلاق باقي برامج المشروع خلال العام القادم، كما ساهم المشروع في تطوير قاعدة بيانات الشركات العاملة في القطاع والذي سيتاح للجمهور لاحقا. وللمزيد من التفاصيل يمكن مراجعة مواقع المشروع على الشبكة العالمية ومواقع التواصل الاجتماعي من خلال الرابط www.techstart.ps