وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات د.م.إسحق سدر يشارك في حفل إطلاق منتدى الشباب التركي-الفلسطيني للتدريب والتعاون الاقتصادي عبر الحدود.

16/03/2021

وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات د.م.إسحق سدر يشارك في حفل إطلاق منتدى الشباب التركي-الفلسطيني للتدريب والتعاون الاقتصادي عبر الحدود., Responsive image

رام الله- شارك معالي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات د.م.إسحق سدر في حفل إطلاق منتدى الشباب التركي-الفلسطيني للتدريب والتعاون الاقتصادي عبر الحدود، والذي جرى عن بعد، بمشاركة عدة شخصيات اعتبارية و نخب علمية وفكرية واقتصادية وريادية من الطرفين.

أكد معالي الوزير سدر أن الحكومة و الشعب الفلسطيني يعتزون ويفخرون بالعلاقة مع جمهورية تركيا، كما شكر القائمين على هذا المنتدى الذي يسلط الضوء على الشباب الفلسطيني وتشجيعهم على الإبداع وتحدي الظروف الصعبة، لا سيما في ظل جائحة كورونا.

وأضاف: " إننا في وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات نهتم بالعمل المشترك مع جميع الشركاء من خلال تنمية القدرات الرقمية، إلى جانب دعم التحول نحو البحث والتطوير والابتكار، وتعزيز النظام البيئي التكنولوجي الشامل في فلسطين، بشكل يضمن مكانة دولة فلسطين في مجال تكنولوجيا المعلومات عالمياً، ودعم التعاون والتشبيك بين الشركات الفلسطينية والشركات الدولية وخصوصا التركية لتحسين إمكانية الوصول إلى الأسواق الخارجية. مشيراً الى أهمية هذا التعاون والتكامل والذي يأتي ضمن الرؤية الاستراتيجية للحكومة الثامنة عشر نحو التحول الرقمي واعتماد سياسة التنمية بالعناقيد ولاسيما العنقود التكنولوجي، الذي ارتكز على تنمية وانتاج رأس المال البشري المؤهل علمياً والقادر على الابداع، وبناء اقتصاد معرفي رقمي يعكس الدور الهام والرئيسي للحكومة و المؤسسات التعلمية والجامعات ومراكز البحث العلمي.

وأستعرض معاليه جزءاً من إنجازات الوزارة فيما يتعلق بمجال الابداع والابتكار التكنولوجي و التحول الرقمي، والدفع الالكتروني.

وأثنى على بصمة الجانب التركي في تنمية قطاع البريد الفلسطيني سواء من بنية تحتية او تنمية قدرات خلال الفتره المنصرمة ، واختتم حديثه بالتأكيد على الفخر الفلسطيني بهذه العلاقة التي تربطنا بجمهورية تركيا.